5 فوائد من أهم فوائد الزعتر للتنحيف

يعتبر الزعتر واحد من أهم النباتات العشبية الشهيرة والمعروفة منذ القدم، حيث أنه معروف بأنه يمتلك رائحة عطرية نفاذه هذا بالإضافة إلى القليل من المرارة في الطعم، ويطلق على الزعتر بالكثير من الأسماء والتي من أهمها السعتر أو الصعتر ، وينتمي الزعتر لأحد الفصائل التي تسمى بالفصيلة الشفوية، والموطن الأصلي للزعتر هو دول الحوض الأبيض المتوسط، وقد تم إستخدام الزعتر قديما في عمليات التحنيط التي كان يقوم بها المصريين القدماء، وقد كان يرمزهذا النبات عند الشعوب اليونانية القديمة إلى الشجاعة والقوة .

فوائد الزعتر

يعتبر الزعتر مصدر غني بالكثير من المواد المتطايرة ومضادات الأكسدة والمواد الفعالة المضادة للألتهابات، كما أن له العديد من الفوائد من أهمها ما يلي

  • يساهم الزعتر في علاج العديد من مشاكل الجهاز الهضمي والتي من أشهرها مشكلة عسر الهضم وإزالة غازات المعدة والأمعاء.
  • الزعتر له دور فعال في علاج ألم البطن والتخفيف من الشعور بهذا الألم .
  • يساهم الزعتر في تخلص المعدة والأمعاء من الكثير من الميكروبات والبكتريا المسببة للأمراض والتي من أشهرها مرض القلب.
  • يعتبر مشروب الزعتر من أشهر المشروبات التي تساهم في تخفيف المغص الكلوى لمن يعاني منه.
  • يساهم الزعتر بشكل فعال في تحسين وتسهيل العمليات المتعلقة بإمتصاص المواد الغذائية في أمعاء الإنسان كما يساعد في حل مشكلة الإنتفاخ، حيث يلعب دورا كبيرا في تخليص البطن من الغازات التي توجد فيها.
  • يعمل الزعتر على المساهمة في علاج مشكلة الإسهال.
  • يعد الزعتر من المواد التي تفيد الشعر، حيث يساهم في تقوية الشعر، وتقليل تساقط الشعر ، كما أنه يساهم في منح الشعر البريق واللمعان.
  • يساهم الزعتر في التخفيف من أعراض الكثير من الأمراض والتي من أهمها مرض الصدفية ويعتبر فعال في التخفيف من ألام العظام.
  • يعمل الزعتر على تنشيط الدورة الدموية في جسم الإنسان، وبالتالي تمنح الإنسان الشعور بالنشاط والقوة .
  • يساعد الزعتر في تقوية جهاز المناعة، وبالتالي فإنه يمتلك القدرة على حماية الإنسان من الإصابة بالعديد من الأمراض خاصة تلك الأمراض التي ترتبط بمواسم معينة .
  • يساعد على التخفيف وعلاج الكثير من الإلتهابات والتي من أهمها إلتهابات المجرى البولي .
  • الزعتر له دور فعال في تقوية الذاكرة ، وبالتالي فإنه يحمي الإنسان من الأمراض المتعلقة بالذاكرة والتي من أهمها النسيان فهو يعتبر منبه للذاكرة
  • يساهم في تنشيط عضلة القلب وحمايتها من الإصابة بالأمراض .
  • يستخدم الزعتر في علاج الربو ونزلات البرد والسعال ويمتاز بالقدرة على تسكين الألام
  • يستخدم الزعتر على شكل غرغرة في حالات إلتهابات اللثة والحلق وقرحة الفم وإلتهابات الحنجرة .
  • يساعد في تخفيف الوزن بشكل سريع.
  • منشط للدورة الدموية ومسكن لألام العضلات
  • الزعتر يساعد على طرد البلغم حيث يعمل على توسيع القصبات، لذا ينصح الأشخاص الذين يعانون من بلغم زائد وكثيف مثل المدخنين بإستخدام الزعتر.
  • ينصح بإستخدام الزعتر للمرأة التي تنوي فطام طفلها من الرضاعة ، حتى لا يحدث إحتقان للثدي بسبب كثرة إفراز الحليب وعدم سحب هذا الحليب بواسطة الطفل .
  • يعتبر الزعتر صديق للقلب حيث ينظم ضربات القلب و مفيد جدا لمشاكل عضلة القلب وصمامات ومشاكل الأوعية الدموية .
  • يعمل على حرق الكولسترول الصاعد
  • يعتبر الزعتر مفيد جدا لمن يعانون من الديدان حيث يعتبر طارد للديدان ومطهر للجهاز الهضمي
  • يساعد الزعتر على طرد الغازات من الجسم لذا فهو مفيد لمن يعانون من القاولون والقاولون العصبي.
  • يقضي الزعتر على الميكروبات والبكتريا والفيروسات ويعمل على مقاوماتها.
  • يقضي علر رائحة العرق ومدر للبول ويساعد على التخلص من سموم الجسم.
  • يحسن الصوت
  • يقلل من ألالام الدورة الشهرية، فقد كانت تتناوله النساء التي تعاني من ألالام وتقلص في الرحم و الرحم الطفولي، وذلك عند تناوله من كوبين إلى ثلاثة باليوم فيعمل على تخفيض الألام.
  • تناول منقوع الزعتر يعالج الصداع .
  • يعمل الزعتر على توصيل الدورة الدموية لسائر الجسم ويعمل على تدفئة الجسم وبالتالي يمدنا بالطاقة لذا يعد منقوع الزعتر مفيد جدا للأشخاص الذين يعانون من برودة الأصابع.

أهم فوائد الزعتر للتنحيف

  • يكافح الشحوم المتراكمة ومدر للبول .
  • يستخدم منقوع الزعتر في العديد من أنظمة الدايت وذلك لأنه يعمل على إنقاص الوزن والتخلص من الدهون المتراكمة حول منطقة البطن ( الكرش) وذلك لإحتوائة على مواد تعمل على حرق الدهون ومنع تكونها مرة أخرى ، ولمكافحة السمنة يتم أخذ كمية من أوراق الزعتر ويتم غليها بقدر ليتر من الماء ثم يتم وضعها بالثلاجة وتناول من كوبين إلى ثلاثة على مدار اليوم.
  • يفضل أن تنقع عشبة الزعتر بالماء ، حيث يتم أخد ما يعادل ملعقة صغيرة من عشبة الزعترو يتم نقعها بالماء الفاتر على أن يراعى ألا تتجاوز درجة حرارة هذا الماء درجة خمسين درجة مئوية وذلك حيث أن الحرارة المرتفعة تخرب الكثير من المواد الذائبة في الماء والخلاصة المائية الفعالة في عشبة الزعتر، ومن أجل هذا ننصح أن تكون حرارة الماء أقل من خمسين درجة مئوية، كما ينصح بتغطية كوب الماء بعد إضافة الزعتر إليه وذلك لأن الزعتر يحتوي على زيوت عطرية طيارة ممكن أن تتطاير ومن ثم وجود هذا الغطاء سيحافظ على هذه المكونات وهذه الزيوت العطرية الطيارة .مشروب الزعتر مع البصل حيث يتم إضافة مقدار من الزعتر الجاف ومقدار من البصل إلى الماء المغلي ويترك ليبرد ثم يتم تناول المنقوع قبل كل وجبة ، فيساعد هذا المنقوع على تنحيف الجسم.
  • خلطة الزعتر مع الميرامية يمكن تحضير هذه الخلطة عن طريق خلط مقدار من الزعتر مع الشاي الأخضر والكمون وبذور الكتان والقرفة وقشور الرمان و الميرامية، ويأخذ مقدار من هذا الخلط ويتم إضافتها إلى الماء المغلي وعندما تبرد يتم تناولها قبل كل وجبة على مدار اليوم.يعمل الزعتر على خفض نسبة الكولسترول الضار في جسم الإنسان ، وبالتالي فإن الزعتر يعمل على حماية الإنسان من الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين .

    مشروب الزعتر للتنحيف

    المكونات : ثلاث ملاعق من الزعتر ، ونصف ليتر من الماء ، ونصف كوب من الكيوي المقطع ، وشرائح ليمونة .

    طريقة التحضير: نضع الزعتر والماء على النار ونتركهم حتى يصلوا إلى درجة الغليان ثم تترك لتبرد وعندما تهدء تماما يتم تصفية المنقوع السابق وإضافة شرائح الليمون والكيوي إليه، ويتم مزجه بواسطة الخلاط الكهربائي جيدا حتى تمام التجانس ، يتم حفظ المنقوع السابق في زجاجة بعد تصفيته من الشوائب ومن ثم وضعه بالثلاجة ، ويتم تناول المنقوع قبل النوم مباشرة بحيث لا يتم تناول أي شئ بعده .

    ملاحظة : إن ممارسة الرياضة وإتباع نظام غذائي صحي مع تناول هذا المشروب سيساعدك على الحصول على تنحيف الجسم في وقت أسرع والحصول على نتائج مرضية جدا.

    طرق أخرى لإستخدام عشبة الزعتر

  • مشروب الزعتر للتنحيف

    المكونات : ثلاث ملاعق من الزعتر ، ونصف ليتر من الماء ، ونصف كوب من الكيوي المقطع ، وشرائح ليمونة .

    طريقة التحضير: نضع الزعتر والماء على النار ونتركهم حتى يصلوا إلى درجة الغليان ثم تترك لتبرد وعندما تهدء تماما يتم تصفية المنقوع السابق وإضافة شرائح الليمون والكيوي إليه، ويتم مزجه بواسطة الخلاط الكهربائي جيدا حتى تمام التجانس ، يتم حفظ المنقوع السابق في زجاجة بعد تصفيته من الشوائب ومن ثم وضعه بالثلاجة ، ويتم تناول المنقوع قبل النوم مباشرة بحيث لا يتم تناول أي شئ بعده .

    ملاحظة : إن ممارسة الرياضة وإتباع نظام غذائي صحي مع تناول هذا المشروب سيساعدك على الحصول على تنحيف الجسم في وقت أسرع والحصول على نتائج مرضية جدا.

    طرق أخرى لإستخدام عشبة الزعتر

    • يفضل أن تنقع عشبة الزعتر بالماء ، حيث يتم أخد ما يعادل ملعقة صغيرة من عشبة الزعترو يتم نقعها بالماء الفاتر على أن يراعى ألا تتجاوز درجة حرارة هذا الماء درجة خمسين درجة مئوية وذلك حيث أن الحرارة المرتفعة تخرب الكثير من المواد الذائبة في الماء والخلاصة المائية الفعالة في عشبة الزعتر، ومن أجل هذا ننصح أن تكون حرارة الماء أقل من خمسين درجة مئوية، كما ينصح بتغطية كوب الماء بعد إضافة الزعتر إليه وذلك لأن الزعتر يحتوي على زيوت عطرية طيارة ممكن أن تتطاير ومن ثم وجود هذا الغطاء سيحافظ على هذه المكونات وهذه الزيوت العطرية الطيارة .
    • مشروب الزعتر مع البصل حيث يتم إضافة مقدار من الزعتر الجاف ومقدار من البصل إلى الماء المغلي ويترك ليبرد ثم يتم تناول المنقوع قبل كل وجبة ، فيساعد هذا المنقوع على تنحيف الجسم.
    • خلطة الزعتر مع الميرامية يمكن تحضير هذه الخلطة عن طريق خلط مقدار من الزعتر مع الشاي الأخضر والكمون وبذور الكتان والقرفة وقشور الرمان و الميرامية، ويأخذ مقدار من هذا الخلط ويتم إضافتها إلى الماء المغلي وعندما تبرد يتم تناولها قبل كل وجبة على مدار اليوم.

     

السابق
طرق علاج ارتشاح بالأعشاب
التالي
فوائد عشبة إكليل الجبل