فوائد الأعشاب

ما هي فوائد نبات لوسيماخيوس

الاعشاب

الاعشاب علمياً على أي نبات حولي، أو ثنائي الحول، أو معمر لا تكون بسوقه أنسجة خشبية كافية. يموت المجموع الخضري (وليس بالضرورة الجذور) في نهاية موسم نموه. وتستعمل اللفظة أيضًا لتدل على النباتات التي تستعمل في الطب،[1] أو لإكساب الأطعمة والأشربة نكهة طبية أو لاستخراج العطور. العشب نبات له قيمة مطلوبة من حيث بعض النواحي مثل الخصائص الطبية أو الطعم أو الرائحة أو النكهة.

التداوي بالاعشاب

يعرف طب الأعشاب على أنه دراسة واستخدام الخصائص الطبية للنباتات. يحتوي لحاء شجر الصفصاف على مقادير كبيرة من حمض الساليسيليك، والذي يعد بمثابة المستقلب النشط للأسبيرين. وقد تم استخدام لحاء شجر الصفصاف لآلاف السنوات كوسيلة فعالة لتخفيف الألم والتخفيف من حدة الحمى.

تمتلك النباتات القدرة على تصنع مجموعة كبيرة من المركبات الكيميائية التي يمكن استخدامها من أجل تنفيذ وظائف بيولوجية هامة، ومن أجل الدفاع ضد الهجمات التي تصدر من الكائنات المفترسة، مثل الحشرات والفطريات والثدييات العاشبة. والكثير من هذه المواد الكيميائية النباتية لها تأثيرات مفيدة على الصحة على المدى البعيد عندما يتناولها البشر، ويمكن أن تستخدم لعلاج الأمراض التي يتعرض لها البشر بشكل فعال. وحتى الآن، تم عزل ما لا يقل عن 12 ألف مركب من هذه المركبات، وهو رقم يقدر أنه يقل عن 10% من إجمالي هذه المركبات.

وتحقق المركبات الكيميائية في النباتات تأثيراتها على الجسم البشري من خلال العمليات المشابهة لتلك التي ندركها بشكل تام فيما يتعلق بالمركبات الكيميائية في العقارات التقليدية، وبالتالي فإن الأدوية العشبية لا تختلف كثيرًا عن العقارات التقليدية فيما يتعلق بطريقة عملها. ويجعل ذلك الأدوية العشبية بنفس درجة فاعلية الأدوية التقليدية، إلا أنها تتيح كذلك نفس احتمالية التسبب في التأثيرات الجانبية الضارة

السابق
وصفة لتشقق القدمين للدكتور جابر القحطاني
التالي
فوائد الفاصوليا البيضاء