فوائد الأعشاب

فوائد شرب الزعتر البري

فوائد شرب الزعتر البري

دراسات حول فوائد شرب الزعتر البري

هناك بعض الدراسات التي تشير إلى فوائد استهلاك الزعتر البري بأشكاله المختلفة، ونذكر منها الآتي:

  • أشارت دراسةٌ نُشرت في مجلة Veterinary Parasitology عام 2013 أنّ تناول مُستخلص الزعتر البريّ يُساهم في التقليل من الديدان الطفيليّة التي تعيش في الأمعاء، وذلك من خلال تثبيط تفقيس بيوض الديدان المُدوّرة، وشلِّ حركتها وقتلها.
  • أشارت دراسة نُشرت في مجلة Journal of Ethnopharmacology إلى أنّ مُستخلص الزعتر البري يُعدُّ مُضاداً للبكتيريا والفطريات، وذلك بسبب احتوائه على موادٍ مثل: الصابونين (بالإنجليزية: Saponins) والصمغ (بالإنجليزية: Resins) والفلافونيدات (بالإنجليزية: Flavonoids) وبعض الزيوت المُثبطة لنمو البكتيريا والفطريات، وفي دراسةٍ أخرى نُشرت في مجلة Pakistan Journal of Pharmaceutical Sciences عام 2009، وأُجريت على مُستخلصات أوراق وجذور الزعتر البري، وتمّ خلالها تقييم النشاط المضادّ للبكتيريا، وبيّنت الدراسة أنّ أوراق الزعتر البريّ تملك تأثيراً مُضاداً للبكتيريا أكثر من جذورهكما أُجريت بعض الدراسات حول إمكانيّة استخدام الزيت المُستخلص من أوراق الزعتر البريّ كمادةٍ حافظةٍ طبيعيّة للأغذية من التلف الميكروبيّ في الصناعات الغذائيّة، وقد لوحظ أنّه يُساهم في تثبيط نموّ البكتيريا التي تُسبب التسمم الغذائيّ وذلك بحسب دراسةٍ نُشرت في مجلة Journal of Food Safety عام 2017.

درجة أمان استخدام الزعتر البري وزيته

يُعدّ زيت الزعتر البري آمناً للاستخدام لمُعظم البالغين وحتى الحوامل والمُرضعات عند استهلاكه بالكميّات التي تُستخدم في الأطعمة، ولكن لم تُعرف بعد درجة أمان تناوله بجُرعاتٍ دوائية، ولذلك يُنصح بتجنّب استخدامه بهذه الجرعات

استخدامات الزعتر البري

يتميّز الزعتر البري باستخداماته الكثيرة؛ حيثُ تُستخدم أوراقه الطازجة كإضافةٍ إلى السلطات، أو كنوعٍ من التوابل للأطعمة المطبوخة، كما يُمكن استخدامها لتحضير شاي الزعتر البريّ ذي الرائحة العطِرة، ومن الجدير بالذكر أنّه عند الرغبة في تجفيف أوراق الزعتر البريّ يتوجّب حصادها في بداية الصيف أو في نهايته قبل أن تتفتّح أزهاره، وتجفيفها في أسرع وقتٍ، أو استخراج الزيت منها، أمّا في حال الرغبة باستخدام الأوراق الطازجة فإنّه يُمكن حصاده في أيّ وقتٍ من العام، ويُستخدم الزيت المُستخلص منه، والذي يُعرف بزيت الأوريجانو الإسباني، كمنكّه للمخبوزات، والتوابل، والمشروبات، والمُثلجات، وغيرها، كما يستخدم أيضاً العديد من الصناعات الأخرى.

لمحة عامة حول الزعتر البري

يُعرف الزعتر البري (الاسم العلمي: Thymus capitatus) بأنّه شُجيرةٌ يتراوح ارتفاعُها بين 20 إلى 150 سنتيمتراً، وتكون جذورها مُتفرعة، وأوراقها صغيرة، وهو نباتٌ عطريٌّ موطنه الأصلي هو البحر الأبيض المتوسط، ويُعرف بأنّه يحمل العديد من الفوائد

السابق
فوائد شرب الكمون
التالي
فوائد مشروب الكاكاو