فوائد الأعشاب

فوائد شاي البابونج للرجيم

هل شاي البابونج مفيد للرجيم

يعتقد البعض أنّ شرب شاي البابونج قد يُساعد على فقدان الوزن، إلّا أنّه لا توجد دراساتٌ تثبت صحّة ذلك، كما يُنصح باستشارة الطبيب قبل تناول البابونج من قِبَل الأشخاص الذين يعانون من أمراض أو مشاكل صحيّة.

ومن الجدير بالذكر، أنّ فقدان الوزن الصحيّ لا يعتمد فقط على حميةٍ غذائيّة أو نظامٍ غذائي معين، وإنّما يعتمد على نمط حياة صحيّ يتضمن تغييراً في العادات الغذائيّة، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضيّة والنشاط البدني؛ فعند خسارة الوزن بشكلٍ صحيّ و تدريجيّ؛ أي بمقدار نصف كيلوغرام إلى كيلوغرامٍ واحد أسبوعياً؛ فإنّ ذلك يقلل فرصة استعادة الوزن المفقود مجدداً، وعند الوصول إلى الوزن المثالي، يجب المحافظة على نمط الحياة الصحيّ والنشاط البدني، وذلك للمحافظة على وزنٍ وجسمٍ صحي على المدى البعيد، حيث إنّ الوزن الصحيّ يدلّ على صحّة الجسم الجيدة.

الفوائد العامة لشاي البابونج

يُعدّ البابونج عاملاً مُنكهاً يدخل استخدامه في العديد من الأطعمة والمشروبات، كما يُعدّ شاي البابونج من المشروبات الشائعة، وتُستخدم أزهار البابونج المُجففة لتحضيره، ويتميّز هذا الشاي باحتوائه على كميّة جيدة من مُركّبٍ يُسمّى أبيجينين (بالإنجليزية: Apigenin)، وهو مركبٌ يمتلك خصائص مضادّةً للأكسدة، والتي تحمي الجسم من الأضرار الناجمة عن موادّ ضارّة تُعرف بالجذور الحرة.

كما يحتوي البابونج أيضاً على مُركبات الفلافونويد، وهي مركبات تتوفر في العديد من النباتات الأخرى. ومن الجدير الذكر أنّ شاي البابونج يُعدّ شاياً عشبياً؛ ذلك يعني أنّه لا يحتوي على مادة الكافيين الموجودة في أنواع الشاي الأخرى، مثل الشاي الأسود أو الشاي الأخضر، بل على العكس؛ فإنّ شاي البابونج يُعدّ من المشروبات المُهدّئة.

 

القيمة الغذائية لشاي البابونج

يُوضح الجدول الآتي العناصر الغذائيّة الموجودة في كوب واحد، أو ما يُعادل 240 مليلتراً من شاي البابونج الساخن:

العُنصر الغذائي القيمة الغذائيّة
الماء 239 مليلتراً
السُعرات الحراريّة 2.4 سعرة حراريّة
الكربوهيدرات 0.48 غرام
الكالسيوم 4.2 مليغرامات
الحديد 0.192 مليغرام
المغنيسيوم 2.4 مليغرام
البوتاسيوم 21.6 مليغراماً
الصوديوم 2.4 مليغرام
الزنك 0.096 مليغرام
النحاس 0.036 مليغرام
المنغنيز 0.044 مليغرام
فيتامين ب1 0.024 مليغرام
فيتامين ب2 0.01 مليغرام
الفولات 2.4 ميكروغرام
فيتامين أ 2.4 ميكروغرام

أضرار شاي البابونج

درجة أمان شاي البابونج

يُعدّ شرب شاي البابونج آمناً بشكلٍ عام لغالبيّة الأشخاص.

محاذير استخدام شاي البابونج

يجب على الأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات الصحيّة الحذر والانتباه عند استهلاك البابونج، وقد يكون عليهم استشارة الطبيب قبل استهلاكه، ونذكر من هذه الحالات ما يأتي:

  • الذين يعانون من الحساسية اتجاه البابونج أو منتجاته: يجب على الأشخاص الذين يعانون من رد فعلٍ تحسسي تجاه البابونج، أو المنتجات التي يدخل البابونج في صنعها حتى لو بنسبةٍ قليلة، تجنّب شرب شاي البابونج كي لا تزداد هذه الحساسية مع مرور الوقت.
  • الذين يعانون من الحساسية الشديدة اتجاه حبوب اللقاح: يجب على الأشخاص الذين لديهم تاريخ من الحساسية الشديدة؛ وخاصةً اتجاه حبوب اللقاح؛ تجنّب شرب شاي البابونج؛ كونه قد يكون ملوثاً بحبوب اللقاح لنباتات أخرى؛ وذلك من شأنه أن يؤدي إلى حدوث ردّ فعلٍ تحسّسيّ.
  • الرُّضع: يمكن لشاي البابونج أن يحتوي على أبواغ بكتيرية تماما كالموجودة بالعسل, والتي قد تسبب تسمماً غذائياً؛ لذلك يُنصح بتجنّب تقديم شاي البابونج للأطفال والرضع تحديداً، حيث إنّ جهازهم المناعيّ يعدّ أضعف من الجهاز المناعيّ لدى البالغين.
السابق
فوائد مشروب الزنجبيل والقرفة
التالي
فوائد عشبة الروحب