فوائد الأعشاب

فوائد الزيت العطري لنبات الطرخون

فوائد الزيت العطري لنبات الطرخون

 

يعد نبات الطرخون من الأعشاب والتوابل المنتشرة في منطقة الشام العربي بالإنجليزية Tarragon، يسمي أيضًا الطرخوم والحوذان والاسم الشائع عشبة التنين يستخدم منه الجذور والأجزاء الهوائية هو من النباتات المعمرة ينمو حتى ارتفاع 80 سم أوراقة رفيعة وتزدهر الأزهار على هيئة عناقيد يحتوي على مواد فعالة مثل حمض الفلافونيا وحمض التنيك ولها مذاق عطري يصيب اللسان بالخدر عند التناول ، يتم استخدام النبات لأغراض الطهي مع الدجاج والسلطات والخضار والزبد يتم وضعه مع المخللات ، ولكن هذا النبات عدد هائل من الفوائد الصحية خاصة للزيت العطري يتم استخراجه من الأوراق عن طريق التقطير بالبخار ويحتوي الزيت على مركبات هي cineol, estragole, ocimene,  phellandrene بسبب الفوائد الصحية الهائلة سوف نتعرف عليها في السطور المقبلة:

فوائد الزيت العطري لنبات الطرخون Tarragon : 

 

بعض الفوائد الصحية لزيت الطرخون تشمل القدرة على علاج وتسكين آلام الروماتيزم  كما أنه يزيد من الدورة الدموية ويعزز من صحة الجهاز الهضمي كما أنه فاتح للشهية ومزيل للعرق ومنبه ومعالج لديدان:

مكافحة الروماتيزمية: هناك سببين وراء ظهور الأمراض الروماتيزمية  السبب الأول التداول غير المناسب للدورة اللمفاوية خاصة في الأطراف والثاني بسبب تراكم السموم مثل زيادة حمض اليوريك بالدم، لذلك يجب أن يكون العلاج عن طريق تنشيط الدورة الدموية  لمساعدة على إزالة السموم من الجسم يعد زيت الطرخون الحل المثالي بسبب خصائصة الهائلة لتداول الدورة الدموية وزيادة نشاطها ، كما أنه يزيد من التبول بذلك يزيد من إخراج السموم من الجسم كما أنه محفز للعرق في كل الأحوال يساعد نشاط الدورة الدموية على تقليل ألم الروماتيزم يتم الاستعمال الخارجي للزيت على المفاصل والركب.

فاتح للشهية: يعمل الزيت على تحفيز إفراز العصارات الهضمية بالمعدة مما يزيد من الشهية هو مفيد لمن يعانون من النحافة أو المرضى بعد العمليات الجراحية يتم التناول عبر الفم فيزيد من تحفيز إنتاج اللعاب وفي الأسفل تفزر العصارة المعدية والصفراء إلى المعدة مما يسهل من سهولة هضم الطعام ويساهم في إفراغ المعدة مما يزيد من الشهية، يتم استعماله على المخللات والزيتون والسلطات والمقبلات في الشام بكثرة.

نشاط الدورة الدموية: يساهم زيت الطرخون على تحسين الدورة الدموية واللمفاوية فيساعد على التوزيع السليم من المواد المغذية والأوكسجين والهرمونات والإنزيمات في جميع أنحاء الجسم فلا يسمح بتراكم السموم والشوائب في أماكن معينة مثل المفاصل .

الجهاز الهضمي: يساعد هذا الزيت على تحفيز إفراز العصارات الهضمية ( كالأحماض الصفراوية ) بالمعدة مما يساعد على كسر الغذاء في مختلف المواد الغذائية فيحفز من الحركة بالأمعاء بالتالي سهولة حركة الطعام عبر الجهاز الهضمي ككل.

مزيل العرق: يستخدم الزيت بسبب رائحته الجميلة القوية والمنعشة هو أيضًا يحافظ على رائحة الجسم بعيدًا عن العرق ويمنع من تكوين الجراثيم على الجلد مما يقلل من رائحة العرق بالجسم.

منظم لدورة الحيض: يعمل الزيت على إزالة العوائق التي تعيق من تنظيم الحيض كما أنه يعالج الاضطرابات المصاحبة له مثل آلام البطن والغثيان والتعب والانزعاج.

منبه: يعمل الزيت على تحفيز كل من الدماغ والجهاز العصبي والدورة الدموية وأنظمة الغدد الصماء وكما أنه يحفز من عملية الهضم والتمثيل الغذائي ويحفز من الصحة المناعية والنظام المناعي.

مضاد لديدان: يعمل الزيت على قتل الديدان الشريطية والمعوية التي توجد بالأمعاء والديدان الخطافية التي تعيش في أجزاء متفرقة من الجسم وتتغذي على طعام الإنسان، ويقضي على اليرقات والبكتيريا والطفيليات بالجروح يمكن تناوله عبر الفم أو تطهير الجروح به.

من فوائده الأخرى: علاج عسر الهضم والالتهاب البولي وانتفاخ البطن والغازات وفقدان الشهية ولكن يجب الحذر يمنع منه الحوامل والأطفال بسبب المواد القوية به.

يمكن مزج الزيت مع الخزامي وخشب الورد والجير لمزيد من الفاعلية ..

السابق
فوائد نبات إجاص الأرض
التالي
فوائد زيت القصب الهندي Calamus