فوائد الأعشاب

حشيشة النحل و فوائدها العلاجية المذهلة

حشيشة النحل و فوائدها العلاجية المذهلة

حشيشة النحل من أهم الأعشاب ، التي تستخدم لعلاج العديد من الأمراض ، و هذه العشبة لها العديد من الأسماء الأخرى ، و منها بلسم الليمون و الترنجان ، و هي إحدى الفصائل الشفوية ، و يتميز هذا العشب بكونه ، عشب معمر له ساق مربعة ، و تتميز بزهور بيضاء أو قرمزية اللون ، كما أن العشبة تنمو في دول البحر المتوسط ، و لها رائحة عطرية رائعة .

محتويات حشيشة النحل 
تحتوي حشيشة النحل على عدد من العناصر الهامة ، و منها terpenes , citronellal , geraninol ، و غيرها من العناصر الهامة ، فضلا عن بعض الزيوت الطيارة .

استخدامات حشيشة النحل
الأمراض العصبية و النفسية 
و هذه العشبة يمكن استخدامها لعلاج القلق و التوتر و الإرهاق ، كما أنها يمكن تناولها لعلاج بعض الاضطرابات المتعلقة بالنوم ، و قد ثبت علميا ، أن هذه العشبة قادرة على زيادة التركيز ، و تنبيه الذهن ، لذا فهي مناسبة لمن يقومون ببعض الأعمال التي تتطلب مجهود ذهني ، هذا إلى جانب أن العشبة قادرة على علاج التوتر و القلق ، و التقليل من بعض أنواع الاضطرابات و منها ، اضطراب النوم العصبي .

مكافحة الفيروسات و علاج الهربس
حشيشة النحل أثبتت العديد من الدرسات قدرتها الفائقة ، على علاج عدد من أنواع التقرحات و خصوصا التقرحات الباردة ، و كذلك علاج الفيروسات التي ينتج عنها بعض أنواع الهربس أو الفطريات ، هذا إلى جانب أن العشبة قادرة على علاج القوباء ، و بعض الألام التي تنتج عن الإصابة بالعدوى الفيروسية ، هذا إلى جانب أن هناك العديد من الدراسات ، حول الإصابة بمرض الصدفية ، و التي أثبتت أن هذه العشبة قادرة على علاجها ، و الحد من أثارها السيئة .

علاج الجهاز الهضمي 
تعمل العشبة على علاج بعض الأمراض التي تتعلق بالجهاز الهضمي ، و منها سوء الهضم ، و ألام المعدة ، و الاضطرابات الهضمية المزمنة ، و التقرحات المعوية .

علاج الغدة الدرقية و الأمراض المصاحبة لها
حشيشة النحل يتم استخدامها في بعض الدول الأوروبية ، لعلاج قصور الغدة الدرقية ، هذا إلى جانب أنها لها قدرة كبيرة على تنظيم إفرازات الهرمونات ، التي تعمل الغدة الدرقية على إفرازها ، كما أن العشبة يمكن تناولها ، بالإضافة لبعض العقاقير الأخرى ، لعلاج ما يعرف بمتلازمة التعب المزمن ، و ذلك لخصائصها المميزة ، و التي تحتوي على العديد من مضادات الفيروسات .

علاج أمراض الشيخوخة و الزهايمر
تحتوى حشيشة النحل على بعض أنواع الزيوت الطيارة ، و التي تعرف بكونها من المهدئات ، و قد ثبت علميا أن الأشخاص اللذين يداومون على تناول هذه العشبة ، تتحسن ذاكرتهم و يصبحوا أقل عرضة للإصابة بمرض الزهايمر ، و ذلك لأن العشبة تحتوي على نسب مرتفعة من مضادات الأكسدة .

بعض الأمراض الأخرى التي تعالجها حشيشة النحل
– أثبتت العديد من الدراسات ، أن هذه العشبة على الرغم من كونها أحد المهدئات الطبيعية،  إلا أنها يمكن إستخدامها بهدف تنشيط الذاكرة ، و علاج الزهايمر و الذي ينتج عن بعض الإصابات الدماغية .

– إحتواء العشبة على نسبة من المهدئات ، يجعلها قادرة على إرخاء العضلات و تخفيف التشنجات ، و التي قد تصيب عضلات الساقين و عضلات الرحم و المثانة و عضلات المعدة و القولون .

– يمكن تناول العشبة لعلاج التشنجات التي تصاحب فترة الحيض ، كما أنها قادرة على علاج إلتهابات الفم و الأسنان ، و علاج الحساسية و الطفح الجلدي ، فضلا عن أنها يمكن تناولها لعلاج الإلتهاب الرئوي و إلتهاب الشعب الهوائية .

– العشبة قادرة على علاج الأنفلونزا و الأعراض المصاحبة لها ، و الحمى و آلام الأذنين و الخفقان .

السابق
فوائد وأضرار عشبة السنتروس
التالي
فوائد عشبة الأستراجالس وأهم استخدامتها