حبوب الحلبه من ارمال جابر القحطاني

حبوب الحلبة من ارمال جابر القحطاني

تصنف حبوب الحلبة  من الدكتور جابر القحطاني، على أنها واحدة من أهم الأعشاب الطبيعية، نظرًا لقدرتها على علاج أمراض الجهاز التنفسي خاصة السل، أيضا تستخدم كعلاج فعال ينهي دورة حياة الكثير من الأمراض، ولم يقتصر دورها على هذا الحد بل تلعب دور كبير في تجميل الفرد.

توجد بشكل منتشر في منطقة البحر المتوسط وإيران والهند، كما تتميز برائحتها ومذاقها؛ لينجذب إليها الصغير قبل الكبير، وتقوم بوظيفة الجوكر حث تدخل في عمل الكثير من الأصناف داخل المطبخ.

الفؤائد الطبية لحبوب الحلبة من ارمال جابر القحطاني

تضم الحلبة بداخلها ذخيرة من الفؤائد، التي تتبلور في الفيتامينات والأحماض والمعادن الرئيسية” التريكونيلين، الفسفور والكولين، وتحوي بذورها على عناصر صمغية وزيوت ثابتة، وتعددت فوائد الحلبة  من ارمال جابر القحطاني كالآتي:

  • تساهم حبوب الحلبة على تخلص الجسم من البكتيريا.
  • تحفز الجهاز الهضمي على القيام بمهامه وتحسن وظيفته.
  • قتل الأمراض التي تسكن فروة الرأس وتخلصها من الحشرات.
  • فاعلية الحلبة في علاج البواسير.
  • تساعد على التخلص من النحافة.
  • تسهل من الآلام التي تسببها الدورة الشهرية”الطمث”
  • تساعد المرأة المرضعة على إدرار الحليب.
  • تعالج حالات التشنجات.
  • تسهيل عملية الولادة والطلق.
  • تعزز القدرة الجنسية.
  • خفض مستوى السكر في الدم.
  • التحكم في معدل الكوليسترول الضار  في الدم.
  • زيادة نسبة الأنسولين في الجسم.

فؤائد الحلبة من ارمال جابر القحطاني على البشرة

تقوم الحلبه  بعلاج مشاكل الجلد بشكل موضعي، التتي تتمثل في الحروق، الجروح والدمامل، نظرا لوجود مواد فعالة مختصة بالقضاء على هذه المشاكل، تستخدم كغسول طبيعي للوجه، يضفى عليه نضارة، وتعمل مشتقات بذور الحلبة الموجودة في الصيدليات على منع ظهور التجاعيد والبثور وجفاف البشرة.

وصفة حبوب حلبة جابر القحطاني لزيادة الوزن

تحل حبوب حلبة جابر القحطاني لزيادة الوزن، محل العلاجات التي تحتوى على مواد كيميائية، التي تخلق مشاكل جديدة داخل الجسم، فحبوب الحلبة تفتح الشهية وتضاعف كميات الطعام التي يتناولها الفرد، حيث تظهر النتيجة خلال شهرين، ومن ثم تزيد من وزنه دون سوائل تحت الجلد، ومن الممكن أن يتناول الفرد حبوب الحلبة بداية من عمر الثامن عشر بشكل يومي، لتحقق نتيجة مرضية بزيادة الوزن عشرة كيلو خلال 7شهور تقريبًا.

وصفة حبوب الحلبة جابر القحطاني لتكبير الثدي

أوضح جابر القحطاني أنه يوجد طريقتين لتكبير الثدي عن طريق حبوب الحلبه، أولها يتم عمل معجون الحلبة عن طريق تنعيم بذور الحلبه وخلطها مع زيت السمسم، يظهر الخليط على هيئة معجون ثم نضعه على الأثداء مرة واحدة في اليوم.

 

يمكن تكبير الثدي أيضًا عن طريق إضافة كوب من الحلبة إلى كوبين من الماء في وعاء معدني، ويضاف إليهم كمية من اليانسون، الكراوية، الريحان، السنوت، البردقوش وعرق سوس، ثم يضع هذا الخليط على النار حتى يغلي، لمدة 20 دقيقة، ثم نقوم بتبريده وتناول كوب مرتين في اليوم.

القيمة الغذائية لحبوب الحلبة جابرالقحطاني

تقدر الحبة الواحدة من الحلبة بمقدار ملعقة طعام كبيرة، وتقدر سعراتها الحرارية إجماليا”35.9 سعر حراري” كالآتي:

  • الكربوهيدرات6.5 جرام.
  • 2.5 جرام من البروتين.
  • 0.7 جرام من الدهون.
  • 2.7 من الألياف.
  • 3.7 مليجرام من الحديد.
  • 32.6 مليجرام من الفسفور.
  • 0.1مليجرام من النحاس.
  • 21مليجرام من الماغنيسيوم.

محظورات تناول  حبوب حلبة جابر القحطاني

تضر حبوب الحلبة الأطفال، حيث أنهم من الفئات العمرية الممنوعة من تناولها؛ لعدم المخاطرة بصحتهم، وكذلك السيدات الحوامل، تضعها في مأزق لخطورتها على منطقة الرحم؛ لأنها تزيد انقباضاته وبالتالي تضع الجنين في خطر، وتصبيها أيضًا بسيلان الدم.

يشكل تناول حبوب الحلبة من ارمال جابر القحطانى خطر كبير على الأفراد الذين يعالجون الغدة الدرقية وتخثر الدم، لأنه يحدث تفاعل بين حبوب الحلبة وتلك الأدوي، يضر بصحتهم.

الأدوية التي تتعارض مع حبوب الحلبة

يوجد بعض الخطوط العريضة التي يجب أن نراعيها قبل الإقبال على تناول حبوب الحلبة؛ وذلك لأن يوجد بعض الأدوية والمكملات التي تدمر الصحة، إذا تم تناولها بالتزامن مع حبوب الحلبة لذلك يجب استشارة الطيب.

المكملات المؤثرة في تخثر الدم

من المكملات المضر تناولها مع حبوب الحلبة، هي المكملات العشبية التي تتمثل في” الثوم، الكركم، الزنجبيل، نبتة الحنكة، نبتة حشيشة الملاك، القرنفل، الصفصاف، كستناء الحصان والفليفلة”.

المكملات التي تخفض مستويات السكر في الدم

يعد حمض” ألفا الليبويك” القائد المحرك في هذه الجزئية، حيث يجب تجنب تناول حبوب الحلبة مع المكملات التي تحتوي على هذا الحمض، وتتواجد في” عنصر الكروم، كستناء الحصان، صمغ الغوار، بذر القطونة والثوم”.

الأدوية التي تبطئ تخثر الدم

في الطبيعي تناول حبوب الحلبة قد يؤدي إلى بطئ تخثر الدم، ولذلك تضاعف خطورة النزيف والكدمات، إذا تم تناولها مع الأدوية التي تساعد على بطئ تخثر الدم، ومن نماذج هذه الأدوية” الأسبيرين، النابروكسين، الإيبوبروفين والوارفارين، لذلك يجب فحص الدم بصفة دورية.

دراسات حول فعالية حبوب الحلبة

ظهرت العديد من الدراسات التي تؤكد على فاعلية حبوب الحلبة في علاج الأمراض المختلفة كالأتي:

الحد من خطر الإصابة بالسرطان

نشرت دراسة في مجلة “cancer biology and thrapy” عام 2009 أن مستخلص بذور الحلبة يحتوى على مواد مضادة للخلايا السرطانية تعمل على خمولها” كسرطان الثدي، البنكرياس والبروستاتا”، ولكن لابد أن نأخذ في الاعتبار أنها ليست فعالة في جميع أنواع السرطان، حيث أن الخلايا السرطانية الخاصة بالهرمونات تؤثر عليها الحلبة بشكل سلبي وتؤدي إلى تضاعف المخاطر.

الحد من تساقط الشعر

نشرت دراسة في مجلة”kosmetische medizin”  عام 2006، تشير إلى أن  الاعتماد على كمية معينة من مشتقات بذور الحلبة، يقلل من تساقط الشعر وينشط فروة الرأس عند الرجال والنساء.

التقليل من السعال المزمن

أكدت دراسة نشرت في مجلة”allergy, asthema and clinical immunology” عام 2018، خضع فيها 79 شخص مريض بالربو، عند تناول مجموعة منهم الحلبة، ظهر عليها فاعليتها في ضبط وظائف الرئة، وخفض أعراض الحالات التى تصاب بربو، وذلك لأن الحلبة تحتوي على صمغ نباتي، يلعب دور فعال في الحد من السعال الناتج عن الربو ويحسن إفرازات الرئة.

التخفيف من الإمساك

ظهرت دراسات وجدت في مجلة”journal of plant” عام 2016، أجريت على الحيواناتن تفيد بأن  الحلبة تساهم في الحد من الإمساك، نظرًا لوجود إنزيمات تساعد على هضم الدهون وتحتوي على نسبة كبيرة من الألياف التي تخفف من الإمساك.

تقوية عظام الجسم

نشرت دراسة في عام 2014 في مجلة”European review for medical” ، التي طبقت على الفئران، إلى أن تناول الحلبة بكمية معقولة، يساعد على تقوية العظام في الجسم، ولكن الكثرة في تناولها يضر العظام.

وفي النهاية، تمثل حبوب الحلبه من ارمال جابر القحطاني وبذورها، العمود الفقري والحل الآمن والفعال لكثير من المشاكل الصحية.

السابق
تنظيف الجسم من السموم جابر القحطاني
التالي
علاج تنسيم الراس جابر القحطاني بالحجامة والزيوت العطرية