أسباب التهاب بكتيري في الحلق وطرق العلاج طبيعيًا وطبيًا

التهاب بكتيري في الحلق عبرأعشاب بالتفصيل، تكثر الإصابة بالتهابات الحلق خاصًة في فصل الشتاء وأيضًا في أوقات الانتقال من فصل لآخر نظرًا لتقلبات المناخ الشديدة، قد يكون هذا الالتهاب ناتج بسبب البكتريا أو الفيروسات حيث أن لكل منهما أسباب وطرق علاج مختلفة.

اسباب التهاب بكتيري في الحلق

التهاب بكتيري في الحلق

يظهر الالتهاب البكتيري في الحلق بسبب البكتيريا العقدية، وتعد هذه البكتيريا من الأنواع المعدية لذلك قد يصاب بها الشخص نتيجة بعض الممارسات اليومية حيث:

  • تنتقل من خلال الرذاذ الذي يخرج من شخص مصاب أثناء السعال أو العطس.
  • يتناول البعض الطعام ويتشارك فيه مع أشخاص مصابين بهذا الالتهاب.
  • يلمس الشخص بعض الأشياء التي تحمل هذه البكتيريا مثل المقبض وعندما تلامس يداه منطقة الفم أو الأنف أو العين تنتقل إليه العدوي.
  • يعد ارتفاع الحرارة واحد من الأعراض الأساسية في مرض التهاب بكتيري في الحلق أو فيروسي، ولكن قد يحدث الالتهاب بدون أن ترتفع الحرارة.
  • يظن البعض في هذه الحالة أن المرض غير معدي وهذا الاعتقاد خاطئ تمامًا فهو شأنه شأن النوع العادي قد ينشر المصاب العدوى حتى أثناء تلقي العلاج.

يوجد بعض الأعراض الأخرى التي تحدث في حالة التهاب الحلق بدون حرارة مثل:

  • يشعر المصاب بآلام في الحلق ولا يعاني من الكحة.
  • تظهر مجموعة من البقع الحمراء في منطقة سقف الحلق.
  • تظهر بقع بيضاء في اللوزتين.
  • تنتفخ الغدد الليمفاوية الموجودة في جهة الأمام من الرقبة.

التهاب الحلق البكتيري عند الأطفال

  • يعتبر مرض التهاب بكتيري في الحلق الذي يصيب الأطفال هو أكثر خطورة عليهم ويتطلب التدخل بالعلاج الفوري تجنبًا للمخاطر التي تصل إلى توثر على صمامات القلب لذلك يجب إتباع الآتي:
  • يصف الطبيب نوع مضاد حيوي يناسب حالة الطفل.
  • يجب عدم إهمال التهاب الحلق البكتيري في حالة الأطفال لأنه قد يسبب حمى روماتيزمية وهي التي تؤثر على صمامات القلب.
  • يحذر من إعطاء الأسبرين للأطفال تحت عمر 18 عام لنا له من مخاطر كبيرة تهدد الكبد والدماغ.
  • يتناول الطفل مسكنات الألم التي تساعد في تخفيف الأعراض.
  • تقديم أطعمة لينة للطفل ومساعدته في الغرغرة بمحلول ملحي إن أمكن.
  • يجب عدم استخدام الأدوات الشخصية الخاصة بالطفل لمنع انتقال العدوى.

هل التهاب الحلق الفيروسي معدي

  • تعتبر الإصابة بالتهاب الحلق الفيروسي هي الأكثر انتشارًا وقد تشكل نسبة تصل إلى 90 % من إجمالي إصابات التهاب الحلق.
  • تعتبر العدوى هي أكثر الأسباب في حالة التهاب الحلق لذلك فهو مرض معدي ويجيب أخذ الاحتياطات عندما يتواجد شخص مصاب في الأسرة.

توجد مجموعة من الأسباب الأخرى لمرض التهاب الحلق الفيروسي مثل:

  • نزلات البرد.
  • التلوث.
  • مرض الجزر المعدي المريئي.
  • أمراض الغدة الدرقية.
  • التنفس من الفم والشخير.
  • بعض الأدوية.
  • استنشاق هواء بارد وجاف.

مدة التهاب الحلق

تختلف المدة التي يستغرقها التهاب الحلق باختلاف المسبب، وفيما يلي نتعرف على مدة التهاب بكتيري في الحلق والفيروسي أيضًا:

مدة التهاب الحلق البكتيري

  • يبدأ المصاب بهذا النوع من الالتهاب في التحسن بعد تناول المضادات الحيوية التي تقتل البكتيريا المسببة لهذا الالتهاب وذلك بعد أيام قليلة من الإصابة.
  • تتسبب بعض أنواع البكتيريا التي تصيب الحلق في ظهور السعال الديكي وهو أحد الأعراض التي تحتاج لفترة علاج طويلة نسبيًا قد تصل إلى 10 أسابيع.

مدة التهاب الحلق الفيروسي

  • تختلف المدة باختلاف نوع الفيروس المتسبب في التهاب الحلق حيث:
  • تتراوح مدة الالتهاب الناتج عن الإصابة بالبرد حوالي أسبوع إلى عشرة أيام.
  • يستغرق الالتهاب الناتج عن الإصابة بالأنفلونزا حوالي خمس أيام إلى أسبوع كامل.

الفرق بين التهاب الحلق البكتيري والفيروسي

  • يختلط الأمر على الكثير من الأشخاص ولا يستطيعون التفريق بين التهاب الحلق البكتيري أو الفيروسي، وهو أمر في غاية الأهمية نظرًا لاختلاف العلاج والأعراض لكل منهما ونوضحها فيما يلي:
  • التهاب بكتيري في الحلق
  • تعد البكتيريا عبارة عن كائن حي وحيد الخلية يوجد منه أنواع مفيدة مثل الموجودة في أمعاء الإنسان أنواع ضارة تسبب التهاب الحلق وأمراض أخرى.
  • يعد هذا النوع أكثر خطورة على المصاب وتقل الإصابة به.
  • تستخدم المضادات الحيوية في قتل البكتيريا المسببة لالتهاب.
  • تتمثل أعراضه في ارتفاع شديد للحرارة، وجود بقع بيضاء في منطقة الحلق، كحة يتبعها شهيق، بجانب آلام يشعر بها المصاب في الحلق.
  • التهاب فيروسي في الحلق
  • تعد الفيروسات هي كائن حي أدق من البكتيريا تعيش لفترة أكبر وتسبب العديد من الأمراض الأخرى مثل بعض الأمراض الجلدية.
  • تنتشر الإصابة بهذا النوع كما أنه أقل خطورة.
  • تستخدم أدوية لتخفيف الآلام.
  • تتمثل أعراضه في ارتفاع نسبي في الحرارة، بجانب سيلان الأنف وحدوث احمرار العينين.
  • علاج التهاب الحلق الفيروسي
  • يعد الالتهاب التي الناتج عن الإصابة بالفيروسات لا يحتاج إلى تناول الأدوية الطبية وذلك لأن المضادات الحيوية لا تقوم بقتل الفيروسات ويستخدم في هذا الالتهاب دواء الباراسيتامول لتسكين الألم ويمكن علاج هذا النوع من خلال الطرق الآتية:
  • العلاج المنزلي
  • يتضمن هذا العلاج قيام المصاب ببعض الإرشادات التي تساعد في تخفيف الأعراض وعلاج المرض:
  • يستخدم المصاب محلول ملحي في الغرغرة فهو يعمل على تطهير الحلق من الفيروسات.
  • يتجنب المصاب الأطعمة التي تزيد من الألم مثل الأطعمة الحمضية، كما يتناول أكلات باردة ولينة لسهولة بلعها.
  • ترك التدخين والابتعاد عن المناطق التي تكثر بها الأبخرة والدخان.
  • تناول العديد من السوائل التي تساعد على تخفيف ألم الحلق.
  • تعمل الأقراص المحلاة على تسهيل البلع.
  • العلاج الطبيعي
  • تستخدم بعض الأعشاب الطبيعية في علاج التهاب الحلق الفيروسي وتعطي نتيجة سريعة في العلاج ومن هذه الأعشاب ما يأتي:
  • العسل
  • يستخدم بشكل كبير في علاج التهاب الحلق وذلك لأنه يحتوي على مضادات الأكسدة والميكروبات ويعطي نتيجة سريعة في العلاج.
  • الميرامية.
  • تشتهر الميرامية باستخدامها في العديد من أنواع الأطعمة وذلك بجانب فعاليتها في علاج التهاب الحلق، فهي مسكن قوي لآلام الحلق وتساعد في مكافحة العديد من الفيروسات.
  • أفضل مضاد حيوي لالتهاب الحلق البكتيري
  • تعمل أنواع المضادات الحيوية المختلفة على قتل البكتيريا التي تتسبب في التهاب بكتيري في الحلق، ويعد البنسلين هو أفضل المضادات الحيوية في هذه الحالة لأنه يعمل على:
  • تخفيف الأعراض والمضاعفات التي تصاحب التهاب الحلق البكتيري.
  • يساعد في تسريع الشفاء من هذا المرض.
  • يمنع الالتهاب من الانتشار إلى أماكن أخرى بعيدًا عن الحلق.
  • يجب الخضوع إلى اختبار الحساسية قبل تناول البنسلين بسبب وجود الأشخاص يعانون من حساسية هذا الدواء.
  • يوجد بعض الأدوية الأخرى التي تكون بديلًا للبنسلين ويصفها الأطباء بكثرة مثل سيفالكسين وأزثروميسين.
  • ذكرنا في هذا المقال مجموعة من المعلومات الهامة حول الإصابة ب التهاب بكتيري في الحلق ومدى خطورته في حالة إهمال علاجه خاصة للأطفال الصغار فهو قد يهدد صحة القلب، لذلك يجب التشخيص المبكر لنوع الالتهاب حتى يتم علاجه بشكل سريع تجنبًا أي مخاطر قد يتركها الالتهاب البكتيري.
السابق
آثار الحبوب السوداء في الوجه
التالي
تعرف على اضرار التقشير الكيميائي للوجه